أحداث افتراضية وسط الوباء ونمو الأعمال

Dec 22, 2020
في الوضع الراهن خلال أزمة كوفيد 19 يعاني العالم أجمع من تغيرات متعددة طرأت خلال سنة 2020. يعيش الناس حياة التباعد الاجتماعي، عزلة واحداث متعددة غيرت نمط الحياة التقليدية. وفي ظل هذه التغيرات يُحظر على الاشخاص المشاركة في التجمعات الكبيرة. لذلك ابتكر منظمي الفعاليات والمعارض أحدث التقنيات والطرق لتطوير وتحويل هذه الفعاليات إلى العالم الافتراضي "الإنترنت".

من خلال هذه الأحداث الافتراضية، يسهل البث المباشر للمؤتمرات والاجتماعات والمعارض على الهواء مباشرة للجمهور في منازلهم أو مكاتبهم. حيث تجد الشركات أن هذا النوع من المؤتمرات جذابة وذات فعالية من حيث التكلفة والتنظيم. استخدام التكنولوجيا في مثل هذه السيناريوهات تجعل الأمور أكثر راحة للأشخاص وتوفر لهم الوقت والجهد حتى لا يفوتوا الفرص المتزايدة.

فوائد الأحداث الافتراضية في تطوير الأعمال:

إذا تحدثنا عن الفعاليات الافتراضية وفوائدها في تطوير الأعمال والنمو، فمن المهم أن ننظر إلى العوامل الرئيسية التي ستحدث تغييرًا كبيرًا على المجتمع:

•فعالة من حيث التكلفة

مع إدارة الفعاليات والمؤتمرات بشكل افتراضي، تجد الشركات أنه من السهل ترتيب ودعوة الجمهور المستهدف الى حدث افتراضي عبر البث المباشر. بالإضافة الى أنه يسهل على الأفراد تقليل تكلفة حضور هذا الحدث من حيث تذاكر السفر في حال كان في مدينة أخرى أو تكلفة المواصلات وبعد المسافة. من المعتقد أن استخدام التكنولوجيا يمكن أن يجعل بث الحدث أكثر تكلفة من ناحية التطوير والبرمجة أو اختيار المنصات الجاهزة التي سيعرض عليها ولكن في الواقع يساعد هذا في توفير التكلفة على الطرفين الشركات والأفراد. لأنه في وقت أقل يكون من السهل الوصول على أكبر عدد ممكن من الحضور.

• في متناول الجميع

إضافة الى ما سبق، تساعد الأحداث الافتراضية في الوصول من الأشخاص المستهدفين مهما كان قريبا او بعيدا داخل المدينة او خارجها يتحدث نفس اللغة أو لا. يمكن للشركات نقل أحداثها عبر الانترنت وإدارة ذلك بسهولة ويمكنها ايضا إضافة لغات متعددة على الحدث.

• الحفاظ على التباعد الاجتماعي

يجعل الوضع الحالي مع كوفيد 19 الأمور أصعب مثل عدم قدرة الشركة على ترتيب اجتماعات أو مؤتمرات فعلية. لكن مع تغطية الفعاليات والمؤتمرات افتراضيا، لم يعد الامر صعب، بالاستعانة بالتقنية الحديثة التي تسهل إقامة هذه المؤتمرات والمعارض مع الحفاظ على التباعد الاجتماعي، للحفاظ على سلامة الجميع واتاحة الفرصة لهم للحضور.

• زيادة النهج تجاه الأعمال التجارية

كما ذكرنا سابقا يمر العالم أجمع بالوضع الحالي خلال الأزمة فالشركات تعمل بجد وتكافح من أجل استمرار أعمالهم. ففي مثل هذه الحالة، يوفر استخدام التقنيات الحديثة والتحول التكنولوجي والتقني إلى العالم الافتراضي فرصة لنمو الأعمال. أي أنه يجعل من السهل الوصول الى العملاء. بالإضافة الى انه يفسح المجال للشركات فرصة للتوسع والوصول الى عملاء جدد محتملين والوصول الى أسواق جديدة.

دور شركات إدارة المعارض والمؤتمرات في الزمن الافتراضي:

توفر استخدام التكنولوجيا الرقمية في تنظيم المعارض فرصة ثمينة وكذلك تحديات لمعظم شركات تنظيم المعارض والمؤتمرات. لا يقتصر تنظيم المعارض افتراضيا على استخدام التكنولوجيا العشوائية مثل أجهزة الكمبيوتر المحمول أو الهاتف والبث عبر الإنترنت وغيرها من الأمور. ترتيب المؤتمرات الضخمة وورش العمل والعمل مع شركات متعددة يعطي تحديا لإدارة هذه المعارض بكفاءة عالية ويتطلب من شركة تنظيم المعارض الإعداد التكنولوجي المناسب.

يمكن لشركات إدارة المعارض الجيدة ذات الخبرة العالية بالمجال، أن ترى جوانب مهمة تساعدك في إدارة المعرض بكفاءة مثل: حشد توقعات العميل وتوفير الإعداد ذي الصلة. من ناحية، فمن المهم اختيار الشركة المناسبة لكي لا يمثل الأمر تحديًا أثناء تنفيذه، في الاختيار الجيد يقلل من المتاعب التي يتعين على الشركة القيام بها من أجل الإعداد المادي. بالإضافة إلى ذلك، فإنهم يستطيعون توفير نظام رقمي فعال من حيث التكلفة لكل من العملاء ومديري الشركات.

نستطيع القول هنا أنه بالاختيار الصائب في ظل الظروف الحالية من الأسهل إنشاء بث مباشر وإشراك جمهور كبير. بدلاً من التجميع المادي وإدارة الأشياء، تكون المعارض الافتراضية أكثر تنظيمًا أو يمكن الوصول إليها من قبل المخطط والشركات أيضًا.

في حال كنت ترغب في تنظيم مؤتمر او معرض افتراضي لشركتك فريقنا متواجد لمساعدتك في ذلك، وسيكون من دواعي سرورنا العمل على ذلك. يمكنك التواصل عبر البريد الإلكتروني Info@ensomena.com